ترامب المثير للجدل في مغامراته العاطفية

2017.05.22 - 12:46 - أخر تحديث : الإثنين 22 مايو 2017 - 12:46 مساءً
ارسال
شــارك
ترامب المثير للجدل في مغامراته العاطفية

لطالما اثار الرئيس الأميركي الحالي دونالد ترامب الجدل حول علاقاته العاطفية ومغامراته الرومانسية وتحرشاته بالنساء تارة وانتقادهن بشكل لاذع طورا.

وربما كانت أكثر نقطة تستغلها مرشحة الرئاسة هيلاري كلينتون في وجه منافسها المثير للجدل ترامب خلال الحملة الماضية والتي أدت الى خسارتها، هي سعيها لإثارة قضية المرأة وكسب أصوات النساء على اعتبارها السيدة التي تحدت التاريخ وتسعى جاهدة لتكون رئيسة الولايات المتحدة.

ولكن قبل أن تكون هيلاري السيدة التي تحدت رجل الأعمال الملياردير الشهير دونالد ترامب، تعرفوا على النساء اللواتي تركنا بصمة في حياته.

السيدة الأهم والأبرز في حياة ترامب هي ميلانيا وهي عارضة الأزياء السابقة وزوجته الحالية البالغة من العمر 46 عاماً ولكنها لم تكن الزوجة الأولى.

وكانت أول من تزوجها ترامب، بطلة تزلج وعارضة أزياء، ولدت عام 1949 في جمهورية تشيكيا وهي إيفانا التي هاجرت إلى مونتريال في كندا، ثم إلى نيويورك، حيث تعرّفت على ترامب وبدأت معه علاقة توّجت عام 1977 بالزواج. وقد أثمر زواجهما 3 أبناء: دونالد جون جونيور (39) وايفانكا ماري (35) وإريك فريدريك (33) وانفصل عنها عام 1992.

أما زواجه الثاني فكان من الممثلة والنجمة التلفزيونية الأمريكية مارلا آن مابليس البالغة من العمر حالياً 52 عاماً، وقد تزوجت ترامب عام 1993 بعد شهرين من ولادة ابنتهما الوحيدة، تيفاني آريانا، لينتهي زواجهما بعد 6 أعوام .

ورغم أن ترامب أغرم بعد ذلك بالسيدة كارا يونغ كثيراً إلا أنه لم يقدم على الزواج منها بل تزوج زوجته الحالية ميلنيا كنوز التي يكبرها بـ24 عاماً عام 2005 وهي عارضة أزياء أمريكية من أصل يوغوسلافي ولم يرزق منها سوى بابن واحد هو “بارون ويليام ترامب”.

وبعيداً عن الزواج والارتباط هاجمت العديد من السيدات ترامب مؤخراً، حيث تحدثن عن محاولاته التحرش بهن أو توجيهه عبارت قاسية جداً لهن، وعلى رأسهن سلمى حايك وكارينا فرجينا ونانسي أوديل وميغان كيلي وإليسيا ماشادو وكارلي فيورينا وغيرهن الكثيرات.

وقد انتشر سابقاً تسجيل صوتي عمره أكثر من 11 عاماً لترامب يوثق حديثه عن النساء وكيف باستطاعته تقبيل من يشاء حتى المتزوجات لأنه ثري.

وبناء على ما تقدم يبقى السؤال هل سيتمكن دونالد ترامب من استعادة ثقة النساء والفوز بأصواتهن؟ خاصة وأن منافسته امرأة، هذا ما سنكتشفه خلال ساعات.

ونشرت “سي.أن.أن” مقاطع صوتية لمقابلات أجراها ترامب مع هوارد ستيرن على راديو “شوك جوك” مطلع العقد الماضي، تطرق فيها إلى حياته الجنسية ونظرته للنساء قبل أن يتحدث بشكل صادم عن إيفانكا التي ولدت عام 1981.

وخلال اللقاء الذي يعود لعام 2006، أشار المذيع إلى أن إيفانكا باتت فاتنة جدا وسأل إن كانت قد أجرت عملية تكبير لصدرها، ليرد ترامب قائلا إنها كانت ولاتزال فاتنة فهي “طويلة جدا ورائعة الجمال”، إلا أنه أكد أنها لم تخضع لعملية تجميل.

وتناول اللقاء أيضا الحياة الجنسية لترامب الذي بات متهما بأن سلوكه تجاه النساء سيئ، لاسيما بعد فيديو “واشنطن بوست” الذي تحدث فيه عن تلمس أجساد النساء ومحاولة إغواء سيدة متزوجة، وهو ما دفع جمهوريون إلى سحب دعمهم له.

وبالعودة إلى “فضيحة “سي.أن.أن”، جارى ترامب في مقابلة عام 2004 الأوصاف الجنسية الفاضحة التي أطلقها المذيع هوارد ستيرن على إيفانكا، وهي عبارات خادشة للحياء من المستحيل نشرها على موقع “سكاي نيوز عربية”.

أما في لقاء آخر مع المذيع نفسه، أيضا على راديو “شوك جوك” عام 2002، فقد تحدث ترامب عن العمر المثالي لمواعدة النساء وقال إنه حين تكون المرأة في الثلاثينيات من عمرها، قبل ان يشير إلى أنه يفضل التخلي عنها حين تبلغ الـ35.

ونشرت أيضا “سي.أن.أن” مقاطع صوتية للقاءات أخرى أجراها ترامب طيلة السنوات الماضية مع محطات إذاعية متفرقة كشف فيها بالتفصيل عن حياته الجنسية بشكل فاضح ولم يمانع حتى في التطرق إلى علاقته الحميمة مع زوجته ميلانيا.

وأثار “فيديو الفضيحة” ردود فعل غاضبة حتى من المعسكر الجمهوري، فرئيس مجلس النواب، بول راين، أبدى “اشمئزازه” من الكلام الوارد في الفيديو الذي نشر قبل يومين فقط على المناظرة الثانية مع المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في الأشهر الماضية التي سبقت الانتخابات.

يشار إلى أن الفيديو أغضب أيضا زوجة ترامب، ميلانيا التي قالت إن “الكلمات التي استخدمها زوجي برأيي غير مقبولة وبذيئة. وهي لا تمثل الرجل الذي أعرف”، إلا أنها طلبت من الأميركيين أن يغفروا له هذه التصريحات.

arrives at the 2010 Miss Universe Pageant the Mandalay Bay Events Center August 23, 2010 in Las Vegas, Nevada.

arrives at the 2010 Miss Universe Pageant the Mandalay Bay Events Center August 23, 2010 in Las Vegas, Nevada.

سامر الحلبي